ناقشت كلية العلوم للبنات بجامعة بغداد اطروحة الدكتوراه الموسومة(الاخصاب و التكوين الجنيني بعد التجريع الفموي للمستخلص المائي الخام لنباتي (Maca) Lepidium meyenii و Glycyrrhiza glabra في الفئران) للطالبة افين رمضان محسن


ناقشت كلية العلوم للبنات بجامعة بغداد اطروحة الدكتوراه الموسومة (الاخصاب و التكوين الجنيني بعد التجريع الفموي للمستخلص المائي الخام لنباتي (Maca) Lepidium meyenii و Glycyrrhiza glabra في الفئران) للطالبة افين رمضان محسن وبأشراف أ.م.د. مختار خميس حبه و أ.د.سعد صالح الدجيلي.

هدفت الدراسة إلى تقييم تأثير المستخلص المائي لماكا (Lepidium meyenii)  و عرق السوس   (Glycyrrhiza glabra)  على الإباضة ، ونوعية البويضات ، والتكوين الجنيني ، وعدد و سلامة الحمض النووي للولادات في الفئران المسنة كنموذج للثدييات. تم استخدام مائتان و ثلاثون من الفئران الأنثوية الألبينية السويسرية ,البالغة من العمر 8 و 28 أسبوعًا.

اهم التوصيات التي دلت عليها الدراسة أن التجريع الفموي لخليط ماكا و عرق السوس بدون او مع برنامج استحداث  فرط الإباضة للفئران البالغة من العمر 28 أسبوعًا قد اظهر تحسنا في نضج البويضات ، المجموع الكلي للبويضات ، نوعية الأجنة و عدد الولادات مقارنة بالفئران بعمر 8 أسابيع. وهكذا ، أثبت هذا المزيج إمكانية استخدامه للثدييات المسنة (كالانسان) لتعزيز قدرة المبيض والخصوبة و تقليل الكلفة و الاعراض الجانبية عند استخدام عقاقير الخصوبة. كما تم إثبات إمكانية استخدام الخليط للثدييات المسنة لتعزيز القدرة على الإنجاب.

Comments are disabled.